AKP arabe

قالت رئيسة وكالة الاستثمار الإقليمية لدول «الكوميسا»، هبة سلامة، في تصريحات على هامش المنتدى العالمي الإفريقي للأعمال، إن «دبي مركز مهم يربط العالم»، مضيفة أن «هناك فرصاً واعدة في إفريقيا في شتى القطاعات، وعلى رأسها البنية التحتية». وأشارت سلامة إلى أن إفريقيا تحتاج إلي استثمارات ضخمة لبناء وتطوير بنيتها التحتية، لافتة إلى أن إفريقيا موطن سبعة من أصل 10 أسرع اقتصادات نمواً في العالم، في حين يعد الاستثمار في إفريقيا الأعلى ربحية على مستوى العالم بنسبة 30%.

وقالت سلامة إن «إفريقيا هي مستقبل الفرص الاستثمارية الواعدة، ودعت إلي عدم النظر إلى إفريقيا على أنها دولة واحدة تجتاحها الكوارث والحروب، ويعمها الفقر والجوع، ويطغى على مؤسساتها الفساد، فالقارة السمراء مشكّلة من 56 دولة تتفاوت إنجازاتها الاقتصادية وبيئات الاستثمار فيها».

وأكدت سلامة على أهمية دبي، وأنها تتمتع بموقع استراتيجي مهم للغاية يؤهلها لأن تكون وجهة مثالية لتسهيل حركة التجارة من وإلي «الكوميسا»، التي تمثل السوق المشتركة لدول شرق وجنوب إفريقيا، وتضم في عضويتها 19 دولة إفريقية. ولفتت إلى أن «دبي أصبحت بوابة عالمية للاستثمارات في المنطقة، ومنصة مهمة تنطلق منها الشركات لتوسيع أنشطتها التجارية والاستثمارية في أسواق المنطقة، وهي أيضاً مهمة جداً للشركات القادمة من منطقة (الكوميسا) ومن القارة السمراء عموماً». وقالت إن «المنتدى سيتيح فرصة للبلدان الإفريقية المشاركة في الحدث للتعريف بفرص الاستثمار المتاحة فيها وبيئة الاستثمار، وما تقدمه من حوافز لتشجيع الاستثمار فيها».

المصدر: هنا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *